الأحد، 23 مارس، 2008

عودة الحياة

كتبت لي كلمات ... كأنها للناس مجرد كلمات .. إلا انها بالنسبة لي هي اعنف هزات .. بعد ما ظننت ان العمر يرحل و أذن بانتهاء العبارات و بعد ما ظننت ان الأنهار جفت و يبست الأرض وتحطبت الفروع وتلاشت الأوراق ... بعد ما ظننت بقرب الأجل .. وتراكم الذكريات وفاجئتنى الكلمات .. فسمعت من جديد صوت المطر .. وان الأرض اهتزت و ربت .. وان الصحراء نبت فيها الأمل سمعت رنات الأحاسيس ..و تدفقت العواطف وذاب الجليد و أصبح أحساس الجنة في الوجدان ..بعد لهيب الشمس و صقيع الجليد .. فوجدتني أولد من جديد .. كنسمات هلت لتداوى العليل ..وصاحت من جديد ثورة الشباب لتنذر بميلاد حدث جديد ..و تبدلت الآهات و الدمعات بأرق و أعذب العبارات .. ونظرت من بعيد إلى هذا الخليط العجيب وقلت يا سبحان الله .. اهكذا تفعل بالناس الكلمات الطيبات ليت البشرية تتعلم من الله .. كيف تكون بشرا عن حق بكلمة طيبة كشجرة طيبة أصلها ثابت وفروعها في السماء ليتنا تعلمنا من الله كيف نحىٌ موتى القلوب ونعمر الأرض ونخضر الصحراء فقط بكلمات .


إمرأة في الوجود


ليست هناك تعليقات: